الجامعة العراقية تنظم ورشة عمل عن السلوك السايكوباثي واثاره على المجتمع

اقام مركز البحوث والدراسات (مبدأ) ورشة عمل الكترونية عن السلوك السايكوباثي واثاره المدمرة على المجتمع في ظل انتشار وباء كورونا.

تضمنت الورشة التي حاضر فيها الاستاذ الدكتور بلال عبد الستار ملا مشحن عن التعريف بهذا السلوك وابرز ملامحه، وأسبابه، وأنواع الشخصية السايكوباثية ومايسمى لدى الأطباء النفسيين بجنون الحرق، واسباب زيادةالسلوك السايكوباثي في ظل ظروف الحجر وتعلقه بالحياة الاجتماعية وماطرا من سلوكيات كالعنف الأسري وجرائم القتل والانتحار.

وهدفت الورشة في بيان سلوك اضطراب الشخصية وابرز الأمراض النفسية الذي ينتمي اليه، سواء كان من الأمراض العصابية النفسية أم من الأمراض الذهانية، والوصول لمعالجة هذا السلوك سعيا في استقرار الفرد والمجتمع.