عمادة كلية الإعلام تنعى فقيدة الكلمة الصحفية شيرين أبو عاقلة

نعى عميد كلية الإعلام في الجامعة العراقية الأستاذ الدكتور إيثار طارق العبيدي مراسلة قناة الجزيرة الفضائية الصحفية شيرين أبو عاقلة التي إغتالتها أيدي الإجرام الصهيونية في فلسطين بدم بارد أثناء مزاولتها عملها الصحفي، وذلك خلال زيارته للسفارة الفلسطينية في بغداد برفقة معاون العميد للشؤون الإدارية الاستاذ راضي حسن رشيد و عدد من اساتذة الكلية .

ونقل العبيدي للسفير الفلسطيني السيد أحمد عقل التعازي نيابة عن السيد رئيس الجامعة العراقية الاستاذ الدكتور علي صالح حسين الجبوري المحترم وملاكات الجامعة من موظفي واساتذة وطلبة الكليات في الجامعة ،وقد عبر عن مدى الحزن الشديد لتلك الجريمة النكراء ، وبين أن الجميع وقفوا في حالة ذهول وحزن مقترن بشعور مقيت بالعجز عن التحرك لنصرة الصحفية .

وأضاف العبيدي بأن هذا اليوم سيبقى خالداً في تأريخ القضية الفلسطينية والصحافة العربية،مشيراً إلى أن إغتيال شهيدة الكلمة الحرة شيرين أبو عاقلة لم يكن سوى تواصل للصلف الصهيوني وجرائمه النكراء التي يقترفها بحق الشعب الفلسطيني .

وفي نهاية الزيارة دعا العبيدي للفقيدة أن يتغمدها الله بالرحمة والمغفرة ويلهم ذويها ومحبيها الصبر والسلوان ، ويشهد لها أنها صحفية متميزة ومحترفة وصوتاً للحقيقة ولم تتأخر يوماً في تغطية وقائع الجرائم الصهيونية ،وإغتيالها هو إغتيال للصحافة العربية وحريتها .

39 المشاهدات