الآثار التربوية لكتاب عون المعبود… يناقشها قسم علوم القرآن

شهدت قاعة القدس في كلية التربية الجامعة العراقية مناقشة رسالة الماجستير الموسومة ” الآثار التربوية المستنبطة من كتاب الأدب في عون المعبود شرح سنن أبي داود من باب الهدي في الكلام إلى باب الرحمة”، وذلك في يوم الأحد الموافق ٢٠٢١/١٢/٥.
وهدفت الرسالة التي قدمها الطالب في قسم علوم القرآن والتربية الإسلامية”عامر هادي صلبي”  إلى تسليط الضوء على الآثار التربوية التي تحتوي عليها أبواب كتاب الأدب المدروسة.


وضمن الباحث رسالته فصلين،تناول في الأول منها التعريف بالإمام أبي داود وكتابه السنن والتعريف بالإمام العظيم آبادي وكتابه عون المعبود، وتناول في الثاني  الآثار التربوية التي تحتوي عليها أبواب كتاب الأدب المدروسة.
وتوصلت الدراسة إلى عدد من النتائج أهمها أن الإسلام أشاد بالتربية والتعليم وحث عليها وجاء بجميع أساليب التربية منها الترغيب والترهيب وضرب الأمثال والحكم والقصص وغيرها
وكذلك بيان صفة كلام وجلوس النبي صلى الله عليه وسلم وأمره بإنزال الناس منازلهم والنهي عن التجسس على المسلمين وبيان خطورته
كذلك أكدت السنة النبوية على التواضع وعدم الكبر وترك الحسد والتشدد وبيان خطورة ذلك، كذلك حث الشارع على التناصح بين المسلمين والسعي في إصلاح ذات البين وترك الخصومات والتباغض وغير ذلك من الآثار التي إحتوت عليها أبواب كتاب الأدب المدروسة

51 المشاهدات